تسعة اشياء يمنع اطباء الجلد استخدامها على البثور وينصحون بمستحضرين

هل تعاني من البثور ولا تعرف كيف تتخلص منها؟

هناك العديد من التوصيات لمنتجات مختلفة، مثل زيت شجرة الشاي، ومعجون الأسنان، وخل التفاح، وعصير الليمون، التي تبدو جميعها واعدة في تنظيف الجلد في أي وقت من الأوقات.

لكن بعض هذه العلاجات يمكن أن تضر أكثر مما تنفع عندما يتعلق الأمر بمحاربة حب الشباب.

ان استخدام بعض المنتجات المعينة يمكن ان يؤدي إلى تهيج البشرة أو حتى جعلها اسوأ من حالتها، لذا من المهم معرفة ما هو آمن للاستخدام وما يجب عليك الابتعاد عنه.

تواصل العاملون في موقع (INSIDER) مع أطباء الجلد المعتمدين الحاصلين على شهادة البورد لمعرفة أي تسعة أشياء يجب عليك عدم استخدامها لعلاج عيوب البشرة، وبغض النظر عن مدى مغرياتها.

⁃ لا تلمس باصابعك البثور ابداً

القاعدة الذهبية لحب الشباب؟ ابق يديك بعيداً، قالت طبيبة الأمراض الجلدية في نيويورك، شارلوت بيرنبوم (Charlotte Birnbaum).

وقالت للموقع : “لا تفقع أو تزيل البثرات”.

“يمكن أن يتسبب ذلك في المزيد من الأضرار لأنك تطرح البكتيريا من إصبعك في البثور ومن المحتمل أن تقود البكتيريا إلى عمق أكبر في حب الشباب. كما يمكن أن يؤدي الاذى الناتج عن فقع الحبوب الى ظهور الندب، الأمر الذي سيتطلب العلاجات باهظة الثمن لتحسين الوضع.”

وقالت بيرنبوم إنه إذا كنت تشعر بأنك في حاجة ماسة إلى فقع بثرة ، فاذهب إلى طبيب الأمراض الجلدية. سيقومون بعملية ازالة واستخراج ما بداخل البثرة بأمان وبسرعة.

⁃ الزيوت العطرية لن تصنع أي عجائب لبشرتك.

قالت طبيبة الامراض الجلدية الكائنة عيادتها في مدينة نوكسفيل (Knoxville) في تينيسي (Tennessee)، كارلي فاولر (Carley Fowler) للموقع، قد تكون معروفة الزيوت العطرية بخصائصها في الشفاء، لكنها ليست الخيار الأفضل لشفاء حالة جلدية متقدمة، الزيوت العطرية هي مجرد زيوت. الزيوت تسد المسام ويمكن أن تزيد من حب الشباب. ويمكن أيضا أن تسبب الحساسية”.

واضافت الطبيبة ايضاً أنه حتى باستخدام زيت شجرة الشاي (وهو أحد أشهر أنواع زيوت محاربة حب الشباب) يمكن أن يهيج جلدك ويزيد من عيوب البشرة. وقالت إنه عندما يتعلق الأمر بمعالجة بشرتك، فمن الأفضل التمسك بالمنتجات المعتمدة من أطباء الجلد.

⁃ معجون الأسنان يضر البشرة أكثر مما ينفعها.

واحدة من أقدم الحيل في الكتب، هي ضع بعض من معجون الأسنان على البثرة الخاص بك، وستجف في الصباح. لكن الطبيبة الجلدية من نيويورك، سوسان براد (Susan Brad)اخبرت خبرت الموقع أن استخدام معجون الأسنان على البثرة يمكن أن يؤدي إلى جعل الأمور أسوأ. “يمكن أن يسبب تهيج أو التهاب الجلد التماسي التحسسي ،” قالت. التهاب الجلد التماسي التحسسي هو رد فعل تحسسي لمنتج ينتج عنه عادة طفح جلدي أحمر.”

لتجنب كل ذلك، أوصت سوسان باستخدام علاج بقعة حب الشباب بدون وصفة طبية. واضافت “ضع قليلا جدا لا اكثر من مرة او مرتين في اليوم. يمكن ان يؤدي المزيد الى تكسير الجلد وطول مدة الشفاء”.

منتجات تطبيق (Instagram) العصرية مجرد دعايات بالكامل.

ترى عند تصفحك تطبيق (Instagram) الكثير من الإعلانات عن المنتجات التي تعد بالتخلص من البثور بين عشية وضحاها. لكن طبيب الأمراض الجلدية في نيويورك، ضافال بانوسالي (Dhaval Banusali)، قال للموقع أن العديد من تلك المنتجات يمكن أن تكون خطيرة وغير موثوقة. واضاف “أرى الكثير من المرضى ينزعجون عند تجربة المنتجات التي يرونها على التطبيق”.

من الأفضل الوثوق بالمنتجات المحترفة عندما يتعلق الأمر بالتخلص من البثور والتشبث بالمنتجات المجربة والصحيحة.

⁃ صودا الخبز تسبب تهيج البشرة.

تماما مثل معجون الأسنان، فإن استخدام صودا الخبز على البثرة هو خدعة كلاسيكية تظهر في كل مكان. لكن الطبيبة براد قالت إن الأمر يشبه معجون الأسنان، فهي تتصف بالتجفيف الفائق والمزعج. وقالت إن تجفيف البثرة والبشرة المحيطة بها قد تؤدي إلى المزيد من المشاكل والتعافي البطيء.

إذا كنت لا تزال تواجه مشكلة مع حب الشباب ، فقد أوصت براد بزيارة طبيب الأمراض الجلدية للحصول على علاجات أكثر فعالية.

⁃ زيت جوز الهند يسد المسام.

وصف زيت جوز الهند كمنتج فعال. لكنه ليس فعال كعلاج زيتي، قالت اختصاصية الأمراض الجلدية في ميشيغان، ماريانا اتاناسوفسكي (Mariana Atanasovski). وقالت للموقع: “يمكن أن يسد المسام إذا كنت تعاني من حب الشباب”.

وأضافت أنه يجب عليك دائمًا التأكد من أن منتجات العناية بالبشرة يتم تصنيفها على أنها خالية من الزيوت و (non-comedogenic) (بمعنى أنها لن تسد مسامك).

⁃ المنتجات التي تعتمد على الكحول تدمر بشرتك.

تقول اخصائية الامراض الجلدية من نيويورك، لورين ليفي (Lauren Levy)، انه على الرغم من أنك قد تميل إلى تجفيف عيوب بشرتك بمنتج فائق القوة، فإن استخدام شيء يعتمد على الكحول لن يؤدي إلا إلى ازدياد حالة بشرتك سوء.

قالت للموقع:”عندما تترك هذه المنتجات لفترات طويلة من الزمن، مثل فترة الليل باكملها، فإنها يمكن أن تسبب حروقا كيميائية، والتي يمكن أن تؤدي إلى نخر أو موت الجزء العلوي من طبقة الجلد”، وأضافت أن النخر يمكن أن يؤدي إلى تندب دائم.

⁃ خل التفاح قاس على البشرة.

قالت ليفي إن شرب خل التفاح يمكن أن يوصف بأنه طريقة رائعة لبدء صباحك، لكنه ليس طريقة رائعة لعلاج عيوب البشرة. وأضافت انه منتج شديد التركيز يجفف بشرتك بشكل خطير، أو حتى يسبب طفح جلدي شديد أو حرق.

من الأفضل أن التخلي عن المنتجات القاسية عندما يتعلق الأمر ببثور البشرة وتعتمد على منتجات يوافق عليها أطباء الجلد.

⁃ اترك المواد الغذائية مكانها في الثلاجة.

قد يكون عالم جمال المستحضرات التي تُحضر يدوياً محمساً، لكنه غير آمن عندما يتعلق الأمر بمعالجة البثور، وفقاً لما قالته طبيبة الأمراض الجلدية في كونيتيكت (Connecticut)، دين ماراز روبنسون (
Deanne Mraz Robinson) لـلموقع.

قالت: “ابق خارج المطبخ”.

“على الرغم من أن المواد الغذائية مثل الثوم النيء، والليمون، والقرفة قد وصفت كمضادات للالتهابات،الا انها تسبب تهيجًا محتملًا للجلد ويمكن أن تسبب التهاب جلدي شديد وتسبب احمرارًا لوقت طويل وبثورًا في الجلد وحتى تصبغ مؤقت أو دائم “.

⁃ احتمالية نجاح عمل منتجات الرتينول.

على الرغم من أنه قد يكون من الملائم اخذ شيء من منزلك عندما يكون لديك حالة طارئة، لكن الذهاب إلى صيدلية يستحق العناء عندما يتعلق الأمر ببشرتك.

أوصى بانوسالي باخذ دواء ريتينويد (retinoid) أو الرتينول لعلاج الحالات الطارئة وأضاف أن المنتجات التي يدخل في تكوينها حمض الساليسيليك يمكن أن تساعد أيضا. وقال “حمض الساليسيليك هو حمض هيدروكسي بيتا يمتص من الغدد الدهنية ويقلل من افرازها.”

⁃ مستحضر ديفيرين الموصى من اطباء الأمراض الجلدية.

لخيار أقوى، اقترح طبيب الأمراض الجلدية المقيم في فلوريدا، ماثيو الياس (Matthew Elias) جيل ديفيرن.
قال:” اعتاد هذا المنتج أن يكون وصفة طبية قديمة ولكنه متاح الآن، وهو مختلف جداً عن جميع المنتجات الأخرى في كونها ريتينويد، وهو نفس الدواء القوي الذي يستخدمه أطباء الأمراض الجلدية لمعالجة حب الشباب، ومنع الرؤوس السوداء، والرؤوس البيضاء، وتنشيط المسام”.

إذا لم توفق في رحلتك لايجاد علاج لمشكلة بشرتك، فكلاً من بانوسالي والياس يقترحان رؤيتك لطبيب الأمراض الجلدية الذي يمكن أن يساعدك في العثور على المنتج الذي يفيد بشرتك.

ترجمــة : Batool Alasady
تصميــم : Hussein AlNoaimie
تدقيق ونشــر : Jazmine A. Al-Kazzaz
المصــدر : هنـــــا

Comments

comments